آخر المستجدات

فاتح ماي 2016 بتازة احتفال بطعم الإحتجاجات

تقرير: هيشام المصباحي
في إطار احتفالات الطبقة العاملة بعيد العمال الذي تخلده كل سنة يوم فاتح ماي، نظم الاتحاد المحلي للفيدرالية الديمقراطية للشغل بتازة برنامجا احتفاليا متميزا لتخليد هذه المناسبة السنوية و التي تعبر من خلالها الطبقة العاملة عن انشغالاتها و مطالبها لإسماع صوتها للحكومة وللتعبير عن سخطها واحتجاجها على الانتهاكات الصارخة في جميع المجالات الاجتماعية ،الاقتصادية ،السياسية و الحقوقية…
في بداية الإحتفال وبعد تجمع المناضلين أمام مقر الفدرالية الديمقراطية للشغل بشارع محمد الخامس تلا الأخ عبد العزيز اعبيزة كاتب الاتحاد المحلي الفيدرالي كلمة المكتب المركزي تحت شعار “جبهة اجتماعية لمواجهة السياسات اللاشعبية “ التي ركزت على مجموعة من السياقات منها موقف الفدرالية من القضية الوطنية الأولى والذي يعتبرها فوق كل الاعتبارات، ثم تطرقت الكلمة بعد ذلك لمختلف المقاربات الحكومية التي تعالج بها مختلف الملفات الاجتماعية بمنطق انفرادي وبإجراءات تضرب في العمق كل المكتسبات التي تم تحقيقها خلال سنوات خلت وآخرها مسألة إصلاح التقاعد الذي تعتزم تطبيق منظورها المقياسي الضيق الذي يفرض على الطبقة العاملة لوحدها تأدية ضريبة الإصلاح دون مراعاة لأوضاعها الصحية و الإجتماعية والإقتصادية، الأمر الذي تصدت له الفيدرالية  الديمقراطية للشغل بمجموعة من المحطات الاحتجاجية القوية التي كان لها بالغ الأثر في إحراج الحكومة أمام هذا الملف الشائك .وفيما يخص مسألة تكريس الإزدواجية داخل المركزية النقابية فقد أكد الكمتب المركزي على أن هذه المسألة قد حسمت بصفة نهائية وأن الجسم الفيدرالي واحد وموحد .ثم أكدت الكلمة على أن الفيدرالية الديمقراطية للشغل ماضية في نضالاتها لتحصيل مزيد من المكاسب وتحصين أوضاع الشغيلة المغربية أمام الجبروت الحكومي المتسم بمزيد من المضايقات والتراجعات على مستوى الحقوق والحريات النقابية .
بعد ذلك انطلقت مسيرة الفيدرالية لتجوب أهم شوارع مدينة تازة في جو أخوي نضالي عرف حضور مجموعة من القطاعات والفروع ونخص بالذكر القطاعات العمومية: التعليم ،الصحة ، العدل ،الجماعات المحلية ،البريد …أما القطاع الخاص فقد حضرت الطبقة العاملة وبكثافة والتي تنتمي لمجموعة من المؤسسات الإنتاجية الخاصة : نقابة عمال شركة فوغال لحافلات النقل الحضري ،نقابة عمال شركة أكنول أكري ، نقابة عمال شركة توزيع الغاز …بالإضافة إلى أعضاء الشبيبة الاتحادية و بعض برلمانيي الإقليم باسم الإتحاد الإشتراكي للقوات الشعبية
المسيرة تميزت بانخراط واسع ومسؤول لكل مكونات الفيدرالية الديمقراطية للشغل بتازة الذين أبانوا عن مستوى عال في التأطير حيث رددت شعارات تجاوب معها الحضور بحماس و بعفوية كمثل :
” في الحوار بغا يناور … حسابو قاري ومطور.. هو بيدق ومتهور ”
“غير القروض بالفائدة… والأسعار في الزيادة … وفينا هي السيادة ”
” قالوا مع الريع القطيعة … فلوسنا في بنما وديعة ”
” و fdtوالمعطل وما يرضاو بحكم الذل و بنكيران كيتبهدل و fdtو ولاد الشعب صوتها يزأر وكيرعب ونهب نهب وزيد نهب للكرامة ما تسلب وحلف حلف وزيد حلف انت كذاب ومتخلف وقمع قمع وزيد قمع ومابقيتيش كتخلع ”
ثم توقفت المسيرة أمام مشروع المركب الثقافي حيث ألقى الأخ مزيوقا كلمة ذكر فيها بالمشكل الذي يعتري إنشاء هذه المعلمة وما يعيق التدبير على مستوى المجلسين الجماعي و الإقليمي . ثم استمرت المسيرة لتتقاطع مع تجمع للنقابة الموالية للحزب الحاكم حيث تم ترديد شعارات معادية لسياسات الحكومة من قبيل :
” الكرامة حق الانسان_في القوانين والاديان* ماشي هبة من بنكيران_ ويسقط يسقط الجبان ”
أو : ” هي كلمة صريحة لبنكيران والشبيحة ..  ”
المسيرة كذلك تقاطعت مع تجمع الإخوة في الإتحاد العام للشغالين بالمغرب الذين عبروا عن تحيتهم لمناضلي الفيدرالية بشعار “تحية نضالية للوحدة النقابية …” ثم انصرفت المسيرة إلى أن توقفت في النهاية أمام مقر الفيدرالية بعد أن جابت شارع محمد الخامس شارع مولاي يوسف ساحة كوليزي ممر السوق المركزي ثم زنقة فاس .بعد ذلك انصرف الجميع بهدوء بعد أن تم شكرهم على الحضور و المساندة القوية.

المرجو عند كتابة التعليق أو الرد عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص و احترام الرأي الآخر، والابتعاد عن السب و الشتائم.

أترك ردا أو تعليقا مساهمة منك في إثراء النقاش

%d مدونون معجبون بهذه: