آخر المستجدات

المكتب الوطني للنقابة الوطنية للتعليم يؤكد مطالبته بإدماج الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد، وإلغاء التوظيف بالعقدة…

بـــــــلاغ

إن المكتب الوطني للنقابة الوطنية للتعليم العضو في الفيدرالية الديمقراطية للشغل، إذ يتايع عن كثب المعارك النضالية المشروعة للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد، وفي نفس الآن التطورات على الساحة التعليمية والنقابية والحوار مع الوزارة الوصية على القطاع، فإنه يؤكد على:
@ الالتزام بخطنا المبدئي انطلاقا من شعار المؤتمر الوطني الحادي عشر لمنظمتنا: “جبهة اجتماعية لحماية المدرسة العمومية، ومواجهة الإجهاز على المكتسبات” أيام 27 – 28 – 29 أكتوبر 2017.
@ دعوة وزارة التربية الوطنية إلى تجويد العروض والتجاوب مع باقي الملفات المعبر عنها في رسالتينا بتاريخ 21 و 23 يناير 2020.
@ مواصلة مساعينا لحشد الدعم ضد آفة التوظيف بالعقدة مع المنظمات العربية – اتحاد المعلمين العرب- والعالمية للتربية l’Internationale de l’Education من أجل إلغاء هذه الوصفة الدخيلة والهجينة تنفيذا لتوصيات المؤسسات المالية الدولية.
@ تأكيد المطالبة بإدماج الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد، وإلغاء التوظيف بالعقدة، مع استعدادنا لتقديم اقتراحات إيجابية لهذا الحل انطلاقا من تجارب بلدان مماثلة.
@ التعبئة والانخراط الفعلي في المسيرة الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد يوم 29 يناير 2020 بالدار البيضاء، والمساندة الميدانية والنضالية لإضراب 28 – 29 – 30 و 31 يناير 2020.
@ الاستعداد لخوض كافة الأشكال النضالية المشروعة في إطار الوحدة النضالية لنساء ورجال التعليم دفاعا عن المطالب العادلة لكافة الفئات في أفق إصدار نظام أساسي موحد، محفز وعادل.
@ دعوة نساء ورجال التعليم إلى الحيطة والحذر من حملات التشويش والتضليل والالتزام برص الصفوف والوحدة والالتحام بمنظمتهم التاريخية النقابة الوطنية للتعليم (ف.د.ش).
المكتب الوطني
الدار البيضاء في: 25 يناير 2020

أترك ردا أو تعليقا مساهمة منك في إثراء النقاش

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

%d مدونون معجبون بهذه: