آخر المستجدات

المكتب الجهوي لجهة الدار البيضاء سطات يعتبر التنسيق النقابي الخماسي خيارا استراتيجيا…

بيان المكتب الجهوي

* المكتب الجهوي يندد بأشد عبارات الاستنكار الاعتداء الآثم ضد الشغيلة التعليمية بالجهة
* يعتبر التنسيق النقابي الخماسي اختيارا استراتيجيا لحماية المدرسة العمومية ومواجهة سياسة الإجهاز على الحقوق والمكتسبات.

انعقد بمقر النقابة الوطنية للتعليم العضو في الفيدرالية الديمقراطية للشغل بالبيضاء المكتب الجهوي لجهة الدار البيضاء سطات وذلك يوم الأحد 24 نونبر 2019 بداية من الساعة العاشرة صباحا، حيث تم الاستماع إلى عرض الكاتب الجهوي والذي ركز على جملة من القضايا التنظيمية والنقابية والتعليمية ومستجدات المنظومة التربوية وطنيا وجهويا وإقليميا.

وبعد نقاش جاد ومسؤول فإن المكتب الجهوي:
* يندد بأشد عبارات الشجب والاستنكار الاعتداء الآثم والهمجي الذي طال الأستاذ عبد الرحيم مجيب مدير مجموعة مدارس قاسم الزهيري بإقليم الجديدة.
* يطالب الوزارة الوصية والإدارة الإقليمية والجهوية باتخاذ كل الإجراءات القانونية الكفيلة بمعاقبة المعتدى ورد الاعتبار للسيد المدير والعاملين بالمؤسسة ومن خلالهم أطر الإدارة التربوية وكافة نساء ورجال التعليم.
* يثمن عاليا الوقفة الاحتجاجية والتضامنية التي نظمها الفرع المحلي للنقابة الوطنية للتعليم (ف.د.ش) بالجديدة يوم الخميس 21 نونبر 2019 أمام مجموعة مدارس قاسم الزهيري رفقة الأطر التعليمية بالمؤسسة تنديدا واستنكارا بالعنف الوحشي الذي طال هيئة الإدارة التربوية في شخص مدير م/م قاسم الزهيري ومدير مدرسة طه حسين.
* يشجب الاعتداء اللفظي بالسب والشتم الذي عانت منه الأستاذة نازك حوفاضي بمدرسة وادي المخازن بالحي الحسني من طرف أم أحد التلاميذ ويطالب الجهات المسؤولة بتحمل مسؤوليتها أمام هذا العنف غير المبرر ضد الشغيلة التعليمية.
* يحيي حضور بعض الإخوة من إقليم المحمدية لأشغال المكتب الجهوي في سياق هيكلة الإقليم تنفيذا للبرنامج التنظيمي الوطني لمنظمتنا.
* يعتبر التنسيق النقابي الخماسي وطنيا وجهويا وإقليميا اختيارا استراتيجيا لمواصلة النضال والدفاع عن المدرسة العمومية ومواجهة سياسة الاجهاز على مكتسبات وحقوق الشغيلة التعليمية. بمختلف فئاتها في أفق خلق جبهة اجتماعية لمواجهة الاختلالات البنيوية لمنظومة التربية والتكوين.
* يدعو الأجهزة النقابية لمنظمتنا بالجهة وكافة المناضلين والمناضلات وعموم الشغيلة التعليمية إلى تقوية قيم التضامن النضالي عبر المساهمة في انجاح المحطات النضالية لمختلف الفئات التعليمية والانخراط الواعي والمسؤول فيها (الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد 3 و 4 دجنبر – حاملو الشهادات من 2 إلى 7 دجنبر – هيئة التخطيط والتوجيه 11 و 12 دجنبر 2019).
المكتب الجهوي
الدار البيضاء: 24 نونبر 2019

أترك ردا أو تعليقا مساهمة منك في إثراء النقاش

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: