آخر المستجدات

حول إيجاد تصور جديد بقطب الدار البيضاء للنهوض بالعمل النقابي الجاد والمسؤول

إبراهيم رشاد
في إطار الدينامية التنظيمية التي تعرفها النقابة الوطنية للتعليم العضو في الفدرالية الديمقراطية للشغل، عقد الكاتب العام للنقابة الأخ الصادق الرغيوي لقاء تنظيميا مع أعضاء المجلس الوطني والكتاب الإقليميين والمكتبين الجامعي والجهوي والمتفرغين والمتفرغات بقطب الدار البيضاء الكبرى يوم الخميس 24 أكتوبر 2019 بالمقر المركزي للنقابة.
في بداية اللقاء قدم الأخ الكاتب العام عرضا تناول فيه السياقات التي ينعقد فيها هذا الاجتماع، ووقف مليا عند أهمية مدينة الدار البيضاء ودورها الريادي في العمل السياسي والنقابي، كما تطرق إلى الوضعية التنظيمية لمنظمتنا بهذا القطاع، وأبرز السبل الكفيلة بتطوير والرفع من حضور وإشعاع النقابة الوطنية للتعليم بمدينة من حجم مدينة الدار البيضاء.
وقدم الأخ حميدة نحاس الأمين الوطني ومنسق دائرة التنظيم تقريرا عن وضعية الانخراطات بهذا القطب والتحديات المطروحة أمام المسؤولات والمسؤولين لتوسيع قاعدة الانخراط.
كما تناول الكلمة بعدهما الكاتب الجهوي الأخ سعيد مفتاحي ليقدم عرضا مفصلا تناول فيه الوضعية التنظيمية بالأقاليم الإحدى عشر المكونة لهذا القطب، وعزز عرضه بمعطيات وأرقام تخص الموارد البشرية بجهة الدار البيضاء سطات عموما وقطب الدار البيضاء الكبرى خصوصا.
كما توقف عند التدابير والآليات التي من شأنها أن تعزز وتقوي حضور النقابة الوطنية للتعليم بهذه المدينة
بعد ذلك تم نقاش جاد ومسؤول استعرض من خلاله المتدخلات والمتدخلون الواقع التنظيمي للنقابة بمدينة الدار البيضاء مقدمين مقترحات وبدائل تروم تطوير وتجويد وتقوية حضور النقابة الوطنية للتعليم والرفع من إشعاعها بهذا القطب.

أترك ردا أو تعليقا مساهمة منك في إثراء النقاش

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: