آخر المستجدات

المكتب الجامعي للنقابة الوطنية للتعليم (ف.د.ش) بجامعة الحسن الثاني الدار البيضاء يعقد اجتماعه العادي الأخير للسنة الجامعية الحالية ويتفق على عدد من المهام التنظيمية والنقابية لمباشرة الدخول الجامعي للموسم المقبل

أحمد بن الفقيه

كما كان مقررا في وقت سابق؛ عقد المكتب الجامعي للنقابة الوطنية للتعليم (ف.د.ش) بجامعة الحسن الثاني الدار البيضاء بعد زوال يوم الأربعاء 17 يوليوز 2019 بالمقر الوطني للمنظمة، اجتماعه العادي الأخير لاختتام السنة الجامعية الحالية بتقييم عام لأدائه النقابي خلال السنة الجامعية الحالية، بما في ذلك تقييمه للقاء الهام الذي دعته إليه السيدة رئيسة الجامعة الجديدة للاجتماع بها مباشرة بعد تعيينها.
هذا الاجتماع الذي أجمعت كل التدخلات خلال التقييم، على تميزه بتطابق وجهات النظر خلال النقاش بين المكتب الجامعي للنقابة الوطنية للتعليم (ف.د.ش) والسيدة رئيسة الجامعة في العديد من القضايا التي تتعلق بتدبير الموارد البشرية بالجامعة، وكيفية التعاطي مع شؤون الموظفين الإداريين والتقنيين بمختلف الكليات والمدارس الوطنية العليا بالجامعة، مما طبع طبيعة المقاربة بين الطرفين بالسلاسة والتجاوب لتحسين الأداء وتجويده على المستوى الإداري والمادي والاجتماعي وفي الجانب التكويني.
وفي هذا الصدد تم التذكير بتوجيه مراسلة حديثة للسيدة رئيسة الجامعة، مرفقة بنسخة لآخر محضر اجتماع مع السيد رئيس الجامعة السابق، لوضعها في الصورة حول ما كان موضوع اتفاق من نقط مطلبية تم الحسم فيها، لتمكينها من مواكبة أجرأتها وتفعيل ما ظل عالقا منها.
وفي ذات السياق حدد المكتب الجامعي عددا من المهام التنظيمية والنقابية التي سيتم بها مباشرة الدخول الجامعي المقبل ودعوة المجلس الجامعي للاجتماع للنهوض بها.

أترك ردا أو تعليقا مساهمة منك في إثراء النقاش

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: