آخر المستجدات

أطر التوجيه والتخطيط التربوي ينتفضون لاسترجاع مكتسبات أجهز عليها النظام الأساسي لما بعد سنة 2003

هشام مصباحي

تنزيلا للبرنامج النضالي المسطر في بيان يوم 3 يوليوز 2019 نظم التنسيق النقابي ( النقابة الوطنية للتعليم CDT و النقابة الوطنية للتعليم FDT و الجامعة الوطنية للتعليم FNE ) لأطر التوجيه و التخطيط التربوي يوم الثلاثاء 9 يوليوز 2019 على ابتداء من الساعة 11h صباحا وقفة احتجاجية ممركزة أمام مقر وزارة التربية الوطنية و التكوين المهني و التعليم العالي و البحث العلمي بباب الرواح بالرباط تنديدا بالوضعية المزرية و التهميش الذي يعيشه أطر التوجيه و التخطيط التربوي كفئة محورية في منظومة التربية و التكوين.
الوقفة الاحتجاجية عرفت حضور الأخ عبد الغني الراقي الكاتب العام للنقابة الوطنية للتعليم كدش و كذا الأخ عبد النبي الرابولي عضو المجلس الوطني للنقابة الوطنية للتعليم فدش بالإضافة إلى الأخ محمد اليوسفي عضو المكتب الوطني للجامعة الوطنية للتعليم -التوجه الديمقراطي- كما شهدت الوقفة كذلك حضور عدد مهم من الأخوات المستشارات و الإخوة المستشارين المنتمين لكل من التوجيه و التخطيط التربويين الذين حجوا من معظم المديريات الإقليمية للتربية الوطنية للاحتجاج و لإسماع صوت التذمر جراء ما يعانونه من تهميش و حيف خصوصا على مستوى الوضعيتين الإدارية و المالية حناجر المحتجين صدحت بشعارات استنكرت التراجع المهول الذي عرفه إطار التوجيه و التخطيط لا سيما على مستوى التحفيز و تراجع الوضع الاعتباري الذي حضيت به على الدوام داخل المنظومة التربوية و طالبوا بإعطاء القيمة المستحقة لأطر التوجيه و التخطيط التربوي كفاعلين أساسيين في الحقل التعليمي و كفئة تتعرض يوما بعد يوم لمزيد من التهميش و التقزيم لأدوارها التأطيرية و التدبيرية… و باعتبار أن أبرز مطلب تتشبث به أطر هذه الهيئة هو تغيير و توحيد الإطار من مستشار إلى مفتش مع الاحتفاظ بسنوات الأقدمية في الدرجة و ترقية جميع الأطر إلى السلم 11 بعد التخرج إثر تكوين يمتد لسنتين من مركز التوجيه و التخطيط التربوي بالرباط، فإن احتجاجهم و استياءهم كان مشروعا و واقعيا طالما أن هيئة التفتيش التربوي و كذا المتصرفون التربويون حضوا و سيحضون بهذا الامتياز الإداري و ما يترتب عنه في الوضعية المالية. كما لا يخفى على أحد ما تعانيه هذه الفئة من تبخيس لجهودها في إنجاح جميع العمليات التربوية التي تدخل في إطار برنامج العمل السنوي و المرحلي لوزارة التربية الوطنية و تنفيذا لمشاريع الرؤية الاستراتيجية 2015-2030.
في ختام الوقفة الاحتجاجية تم انتداب أعضاء من التنسيق النقابي و ممثلوا النقابات التعليمية الثلاث الداعمة لملف هذه الفئة لإيداع عريضة احتجاجية باسم جميع أطر التوجيه و التخطيط التربوي بالإضافة إلى مراسلات احتجاجية فردية للسيد وزير التربية الوطنية.

أترك ردا أو تعليقا مساهمة منك في إثراء النقاش

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: