آخر المستجدات

بيان المجلس الإقليمي للنقابة الوطنية للتعليم (ف.د.ش) بمراكش المنعقد يوم الأحد 30 يونيو 2019

توصل موقع النقابة الوطنية للتعليم العضو في الفيدرالية الديمقراطية للشغل ببيان من المكتب الإقليمي بمراكش، هذا نصه:

بدعوة من المكتب الإقليمي للنقابة الوطنية للتعليم العضو في الفيدرالية الديموقراطية للشغل بمراكش، انعقد المجلس الإقليمي الموسع يوم الأحد 30 يونيو 2019 بالقاعة الكبرى لإقامة المدرس.

وبعد الاستماع لعرض المكتب الإقليمي الذي تناول بالتفصيل حصيلة الموسم الدراسي وتقييم البرنامج السنوي الإقليمي، وبعد نقاش مستفيض ومسؤول فإن المجلس الإقليمي:

  • يثمن عاليا المجهود التنظيمي الاستثنائي الذي بذله مناضلات ومناضلو النقابة بالإقليم بروح نضالية عالية من أجل تأسيس وتجديد أجهزتها وسكرتاريتاها الفئوية كما يشيد بالحضور المتميز للمرأة في كل الأجهزة وتمكنها من تحقيق المناصفة في جهازها التقريري الإقليمي؛
  • يعبر عن اعتزازه باحتضان نساء ورجال التعليم بالإقليم للنقابة الوطنية للتعليم (ف د ش) كنقابة مناضلة ديموقراطية حداثية تهدف إلى ترسيخ فعل نقابي نبيل مدافع عن المدرسة العمومية وعن حقوق ومكتسبات نساء ورجال التعليم، كما يجدد تحيته لكل المناضلات والمناضلين الملتحقين بصفوفها؛
  • يحيي الحضور الفعال لمناضلات ومناضلي النقابة في مختلف المحطات النضالية من إضرابات ومسيرات ووقفات احتجاجية واعتصامات في إطار البرنامج النضالي للتنسيق الخماسي خلال الموسم الدراسي؛
  • يهنئ ضحايا النظامين على الاستجابة لمطالبهم العادلة ويدعو الحكومة والوزارة الوصية على القطاع إلى الاستجابة الفورية لباقي المطالب العامة للشغيلة التعليمية ومطالبها الفئوية؛
  • يجدد مطالبته الإسراع بإخراج نظام أساسي عادل ومنصف لنساء ورجال التعليم، كما يجدد تضامنه مع الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد؛
  • يطالب بإجراء حركة انتقالية جهوية وحركة انتقالية محلية؛
  • يعبر عن ارتياحه العميق لحصيلة البرنامج السنوي المصادق عليه في المجلس الإقليمي يوم 7 يناير 2019 سواء تعلق الأمر بالجانب التنظيمي أو التكويني أو الإشعاعي أو النضالي؛
  • يعبر عن قلقه الشديد من الحصيلة الهزيلة لعمل اللجنة الإقليمية المشتركة مقابل عدد الجلسات والساعات الطوال التي استغرقتها أشغالها طيلة الموسم الدراسي، دون أن تتمكن من تنفيذ العديد من قراراتها، وفي مقدمتها الحسم في الطعون والسكنيات وملف المساعدين التقنيين والإداريين وتنظيم اليوم الدراسي حول الزمن المدرسي والتنظيمات التربوية؛
  • يدين بشدة كل المحاولات اليائسة التي تستهدف بعض أطر النقابة قصد التشويش على حضورها وإشعاعها المتميزين، خصوصا في الثانويتين الإعداديتين عثمان بن عفان وحمان الفطواكي كما يجدد تضامنه معها؛
  • يهنئ كل الناجحات والناجحين في الامتحانات الإشهادية، كما يحيي عاليا المجهودات الجبارة المبذولة من طرف كل الغيورين على المدرسة العمومية جهويا وإقليما وعلى مستوى مراكز الامتحانات؛ ويدعو إلى رفع تعويضات التصحيح بما يتناسب والمجهودات المبذولة ويطالب بسن تعويضات لباقي أطر الإدارة التربوية؛
  • يعبر عن استيائه من بعض المشاكل التي صاحبت تنظيم هذا الاستحقاق، والتي نتجت عن أخطاء في الامتحان، وتنظيم الحراسة، والمداومة، والتصحيح، والاستدعاء الجماعي عبر الواتساب؛
  • يدعو إلى مزيد من الاهتمام بتوسيع العرض التربوي للأطفال في وضعية إعاقة على مستوى الإقليم ويجدد مطالبته الإسراع بإصدار مذكرة لانتقاء الأساتذة المشرفين على قاعات الموارد، والتأهيل والدعم، بمعايير واضحة وبكل شفافية، ضمانا لحق هذه الفئة في التمدرس، وتفاديا لخلق أشباح جدد؛
  • يدعو إلى عمل تشاركي حقيقي قصد الإعداد الجيد للدخول المدرسي المقبل؛
  • يهيب بنساء ورجال التعليم إلى الالتفاف حول النقابة الوطنية للعليم العضو في الفيدرالية الديموقراطية للشغل.

المجلس الإقليمي

أترك ردا أو تعليقا مساهمة منك في إثراء النقاش

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: