آخر المستجدات

المكتب الوطني يؤكد على ضرورة استجابة الوزارة للقاء عاجل مع السيد الوزير للتدقيق في مقتضيات مشروع المرسوم 504 . 19 . 2 المتعلق بالأساتذة الذين تم توظيفهم في السلاليم 7 . 8 . 9 (ضحايا النظامين والزنزانة 9)، من أجل التدقيق في مقتضياته حتى يشمل كل المعنيين

بـــلاغ المكتب الوطني

تداول المكتب الوطني للنقابة الوطنية للتعليم العضو في الفيدرالية الديمقراطية للشغل خلال اجتماعه يوم 19 يونيو 2019 مجموعة من القضايا التنظيمية والمطلبية ومختلف التطورات التي يعرفها المشهد النقابي والتعليمي وما تتطلبه المرحلة من ضرورة تكثيف الجهود والعمل الميداني ورفع وتيرة التعبئة وطنيا وجهويا لأجل إيجاد الحلول المناسبة لمختلف الملفات المطلبية لكل الفئات والمطالب التي تعرف انحباسا منذ سنوات عديدة في إطار حوار جدي ومسؤول مع الوزارة الوصية.
وفي هذا السياق أكد المكتب الوطني على ضرورة استجابة الوزارة للقاء عاجل مع السيد الوزير للتدقيق في مقتضيات مشروع المرسوم 504 . 19 . 2 المتعلق بالأساتذة الذين تم توظيفهم في السلاليم 7 . 8 . 9 (ضحايا النظامين والزنزانة 9) ، والذي صادقت عليه الحكومة بتاريخ 13 يونيو 2019 من أجل التدقيق في مقتضياته حتى يشمل كل المعنيين مع المطالبة بضرورة التسريع بالمستحقات المالية للمعنيين، ودعوة الفئتين إلى الحذر من المعرقلين والشطحات الإعلامية لبعض الأطراف التي مارست ولازالت تمارس التضليل في هذا الملف الذي عمر لسنوات.
كما تدارس المكتب الوطني مخرجات ملف ضحايا المرسوم 294 . 18 ..2 المتعلق بالمتصرفين التربويين. وتم التأكيد على ضرورة حله في إطار شمولي لملف الإدارة التربوية وفق مرسوم جديد منصف للأفواج السابقة واللاحقة من أجل إدارة تربوية مساهمة في الإصلاح، في انتظار أن تكون اقتراحات الوزارة إيجابية خلال اللقاء المنتظر يوم 25 يونيو 2019.
وفي نفس الآن يتابع المكتب الوطني الحوار مع الوزارة حول كل الملفات المطلبية لكافة الفئات التي ننتظر أن تجد حلا في القريب العاجل، وفي أفق اللقاءات التي ستتم مع الوزارة الوصية قبل نهاية الموسم الدراسي الحالي. وصولا إلى صياغة نظام أساسي عادل ومنصف وموحد لكل الفئات العاملة بالقطاع.
كما نوه المكتب الوطني بالدينامية النضالية والتنظيمية والإشعاعية لأجهزة النقابة الوطنية للتعليم محليا وإقليميا وجهويا. مع التأكيد على المزيد من التعبئة ودعوة نساء ورجال التعليم إلى المزيد من الالتفاف حول نقابتهم العتيدة والتاريخية النقابة الوطنية للتعليم من أجل انتزاع المزيد من المكاسب وتحقيق المطالب العادلة والمشروعة لنساء ورجال التعليم كمدخل وحيد للإصلاح الذي يتطلع إليه الشعب المغربي في هذه الظرفية الدقيقة الذي تمر منه المنظومة التربوية.
المكتب الوطني
الدار البيضاء: 19 يونيو 2019

أترك ردا أو تعليقا مساهمة منك في إثراء النقاش

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: