آخر المستجدات

مسيرة حاشدة بالرباط في اليوم الأول من الإنزال الوطني

إبراهيم براوي

نظمت التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد، مساء اليوم الاثنين 08 أبريل 2019، مسيرة وطنية حاشدة للمطالبة بالإدماج في النظام الأساسي للوظيفة العمومية، إسوة بالأساتذة المرسمين، تنفيذا لقرار المجلس الوطني الأخير، والداعي إلى إنزال وطني أيام 08، 09 و10 أبريل المرفوق بأشكال نضالية.
وقد سبق أن دعت النقابة الوطنية للتعليم العضو في الفيدرالية الديمقراطية للشغل إحدى مكونات التنسيق النقابي الخماسي أجهزته الجهوية والإقليمية إلى الدعم والمشاركة في هذه المحطة النضالية تعبيرا منها عن تضامنها وانشغالها بملف التعاقد بالوظيفة العمومية وفي قطاع التعليم أساسا، والنضال من أجل طي هذا الملف بإدماج هؤلاء الأساتذة في النظام الأساسي لوزارة التربية الوطنية.
وقد عرفت المسيرة مشاركة كثيفة ووازنة للأساتذة القادمين من مختلف جهات المملكة بما فيها النائية مدعومة بمناضلين نقابيين. حيث انطلقت من أمام مقر البرلمان بعد ما منعت السلطات انطلاقها من ساحة حسان كما كان مقررا، على الساعة 16:30 في اتجاه شارع الحسن الثاني، وشارع ابن تومرت فشارع محمد الخامس وصولا إلى نقطة الانطلاق أمام البرلمان، رفع خلالها المحتجون والمحتجات شعارات تنتقد السياسة الحكومية عموما وفي قطاع التعليم بشكل خاص، ومنددة بالأوضاع التي آلت إليها أحوالهم النفسية والاجتماعية والمالية، مطالبين بالإدماج في الوظيفة العمومية مساواة بالأساتذة المرسمين، مشكلين لوحة فنية رائعة تؤتتها وزراتهم البيضاء، وبالونات هوائية بألوان موحدة حسب الجهات زينت فضاء الشوارع التي مروا بها، لينتهي برنامج اليوم الأول من الإنزال باعتصام جزئي رفع على الساعة 09:00 ليلا، ضاربين موعدا صباح الغد الثلاثاء 09 أبريل أمام مقر وزارة التربية الوطنية على الساعة 11:00 لاستكمال برنامج الإنزال الوطني لليوم الثاني، كما وجبت الإشارة إلى أن النقابة الوطنية للتعليم (ف.د.ش) فتحت في وجه الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد المقر المتواجد بحي الليمون ووضعته رهن إشارتهم للمبيت.

أترك ردا أو تعليقا مساهمة منك في إثراء النقاش

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: