آخر المستجدات

تقرير إخباري حول مؤتمر SNES

عبد العزيز إوي

انعقد بمدينة “كرونوبل ” بفرنسا المؤتمر الوطني للنقابة الوطنية للتعليم الثانوي (SNES) من 28 مارس إلى 02 أبريل 2016 تحث شعار ” من أجل حركة نقابية مهاجمة، مجتمعة، وحاملة للأمل”. وقد صادف هذا المؤتمر الذكرى الخمسين لتأسيس النقابة.

حضر المؤتمر 400 مؤتمرا ومؤتمرة، تم انتخابهم في مؤتمرات جهوية نظمت على صعيد الاكاديميات.

حضر أيضا ضيوف من عدة نقابات أوربية وإفريقية وآسيوية، ومن أمريكا اللاثينية، وكندا. وقد حضرت النقابة الوطنية للتعليم (ف د ش ) ممثلة في كاتبها العام.

أما من داخل فرنسا فقد حضر الجلسة الافتتاحية كل من الكاتبة العامة للمركزية النقابية الفيدرالية النقابية الوحدوية (FSU) وممثلة عمدة مدينة كرونوبل، وممثل نقابة المتقاعدين في الوظيفة العمومية.

تعاقب على الكلمة في الجلسة الافتتاحية كل من الكاتبة العامة للنقابة الأستاذة ” كورين” والكاتبة العامة للمركزية النقابية الوحدوية، وكلاهما ركز على الظرفية الصعبة التي تجتازها الحركة النقابية في فرنسا وفي أوربا، وعبر العالم، مذكرين بالتحديات التي تواجه المدرسة العمومية، وعموم المأجورين وخاصة في القطاع الخاص الفرنسي حيث تعتزم الحكومة تمرير تراجعات فيما يخص قانون الشغل لصالح أرباب العمل. ودعا كلاهما كافة شغيلة التعليم إلى المشاركة الواسعة في المسيرة الاحتجاجية النقابية المرتقبة يوم الخميس 31 مارس 2016 بكل مدن فرنسا مصحوبة بإضراب في كل القطاعات التابعة للمركزية الوحدوية FSU و CGT.

إلى جانب الشعار المركزي للمؤتمرالذي كان ضمن موضوعات النقاش، كانت هناك مواضيع أخرى هي:

النجاح في الإعدادي والثانوي

إعادة الاعتبار للمهنة

من أجل مجتمع  ديمقراطي أكثر عدالة، واكثر تضامنا.

وهي موضوعات نوقشت في المؤتمرات الجهوية  قبل ذلك.

المؤتمر استمع ضمن أشغاله لتدخل ممثل نقابة اليونان التي تعاني من سياسية التقشف التي فرضت عليها من طرف المؤسسات البنكية الأوربية والتي يعاني فيها رجال ونساء التعليم  من أوضاعهم المادية والمعنوية.

في برنامج الضيوف الأجانب كانت هناك زيارة لإحدى الثانويات بإحدى المدن القريبة من ” كرونوبل وهي مدينة ” (la Mure)، حيث استمعت الوفود إلى عرض للتعريف بالثانوية ونظامها التعليمي، ساهم فيه مدير المؤسسة وأستاذ في التكوين المهني، وممثلا التلاميذ.

بعد ذلك توجه الضيوف لزيارة متحف المدينة، الذي هو عبارة عن منجم قديم للفحم تم تحويله إلى متحف بمبادرة إحدى الجمعيات التي حولته إلى وسيلة لاستعراض تاريخ المنطقة (بما فيها مدينة كرونويل ) التي كانت منطقة صناعة الفحم بامتياز إلى حدود بداية سنوات 2000، حيث قررت فرنسا الانتقال من الاعتماد على الفحم إلى الاعتماد على الطافة النووية.

زيارة هذا المتحف المنجمي تذكر بمدينة جرادة المغربية التي كانت مدينة صناعة الفحم بامتياز، لكن منذ أن قررت الحكومة التخلي عن الفحم تم التخلي عن المدينة وتم طمس التاريخ العمالي لعمال الفحم.

في نفس البرنامج تمت زيارة “متحف المقاومة” وهو متحف يؤرخ للمقاومة ضد الإحتلال النازي لفرنسا في منطقة “كرونوبل” ونواحيها. وكانت زيارة هذا المتحف فرصة للوقوف على ذاكرة المنطقة ورجالاتها ومأسي الحرب العالمية الثانية في المنطقة.

Hits: 1

المرجو عند كتابة التعليق أو الرد عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص و احترام الرأي الآخر، والابتعاد عن السب و الشتائم.

1 Comment on تقرير إخباري حول مؤتمر SNES

  1. قام بإعادة تدوين هذه على وأضاف التعليق:

    نقلا عن موقع النقابة الوطنية للتعليم

أترك ردا أو تعليقا مساهمة منك في إثراء النقاش

%d مدونون معجبون بهذه: