آخر المستجدات

المكتب الوطني يعبر عن رفضه المطلق للنظام الأساسي الخاص بموظفي الأكاديميات وكل الإجراءات المصاحبة لتنزيله، وخاصة ما يسمى ب”ملحق العقد”

بــــلاغ

عقد المكتب الوطني للنقابة الوطنية للتعليم (ف.د.ش) اجتماعا عاجلا يوم الثلاثاء 19 فبراير 2019 بالمقر المركزي لمنظمتنا بالدار البيضاء لدراسة تداعيات انفراد الوزارة الوصية بتأجيل لقاء 18 فبراير 2019 مع النقابات التعليمية الأكثر تمثيلية لتقديم أجوبة نهائية وحاسمة على مختلف الملفات المطلبية المطروحة، وإقرار نظام أساسي محفز منصف وعادل.
وبعد مناقشة سير التعبئة لإنجاح محطة إضراب ومسيرة 20 فبراير 2019 بالرباط في مختلف جهات وأقاليم منظمتنا، فإن المكتب الوطني:

  • يستغرب تأجيل الوزارة للقاء 18 فبراير 2019 ويستنكر بشدة هذا التصرف غير المسؤول ويحمل الوزارة الوصية تداعيات هذا الموقف الذي يساهم في تأجيج الوضع وارتفاع منسوب التوتر والاحتقان في الساحة التعليمية.
  • يدعو مسؤولات ومسؤولي ومناضلات ومناضلي منظمتنا العتيدة في مختلف الجهات والجامعات والأقاليم والفروع إلى الاستمرار في التعبئة لإنجاح إضراب ومسيرة 20 فبراير 2019 بالرباط والاستعداد لمختلف المحطات والمعارك النضالية المقبلة.
  • يؤكد موقفه المبدئي الرافض للتوظيف بالعقدة باعتباره يكرس الهشاشة في قطاع التربية والتكوين وعدم الاستقرار المهني والنفسي والاجتماعي لهذا الجيل الجديد لنساء ورجال التعليم. وبالتالي فإنه يعبر عن رفضه المطلق للنظام الأساسي الخاص بموظفي الأكاديميات وكل الإجراءات المصاحبة لتنزيله، وخاصة ما يسمى ب”ملحق العقد”.

المكتب الوطني
الدار البيضاء في: 19 فبراير 2019

أترك ردا أو تعليقا مساهمة منك في إثراء النقاش

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: