آخر المستجدات

المكتب المركزي للفيدرالية الديمقراطية للشغل يقرر تنظيم مسيرة وطنية يوم الأربعاء 30 يناير 2019 بالرباط

في بلاغ المكتب المركزي للفيدرالية الديمقراطية للشغل:

المكتب المركزي يقرر تنظيم:

اجتماعات تعبوية وتنظيمية محلية أيام 11و12و13 يناير 2019

محكمة وطنية رمزية لمحاكمة الحوار الاجتماعي

مسيرة وطنية يوم الأربعاء 30 يناير 2019 بالرباط

يعبر عن اعتزازه الكبير بالشجاعة التنظيمية للإخوة والأخوات في النقابة الديمقراطية للجماعات الترابية، قيادة وقواعد، على الإرادة الوحدوية التي عبروا عنها بتعزيزهم لصفوف الفيدرالية الديمقراطية للشغل في إطار النقابة الديمقراطية للجماعات المحلية، ويهنئ الأخوات والإخوة على هذا النفس الوحدوي الذي سيعزز نضالات الشغيلة الجماعية، وعلى نجاح الإضراب الوطني ليوم 26 و27 دجنبر 2018.

نص البلاغ :

اجتمع المكتب المركزي للفيدرالية الديمقراطية للشغل يوم الاثنين 24 دجنبر 2018 بالمقر المركزي بالدار البيضاء، وبعد تداوله في مختلف القضايا الوطنية، ووقوفه على تمظهرات الوضع الاجتماعي المقلق، نتيجة الفشل الذي يلاحق السياسات العمومية في مقاربتها للمعضلات الاجتماعية المتفاقمة، والذي تجسده المسرحية المغرضة للحوار الاجتماعي، على حساب مكتسبات وحقوق الشغيلة المغربية وقدرتها الشرائية المتدهورة، تطرق المكتب المركزي إلى تقييم المسيرات الاحتجاجية الجهوية التي تم تنفيذها خلال شهري نونبر ودجنبر، والمنع الذي طال العديد منها في خرق سافر للحقوق والحريات النقابية، وبعد التداول في أشكال وصيغ المحطات النضالية المقبلة والقضايا التنظيمية المطروحة فإن المكتب المركزي:

  • يندد بقرارات المنع التي طالت المسيرات الجهوية الاحتجاجية بكل من خريبكة والقنيطرة وأكادير ومحاولات المنع التي لم تسلم منها باقي المسيرات الأخرى، ويعتبر تلك القرارات غير المقبولة في تبريراتها الواهية، بادعائها المغرض بأن الحركية النضالية للفيدرالية الديمقراطية للشغل من شأنها المس بالأمن والنظام العامين، تجانب الحقيقة ولا يمكنها أن تنزع عن منظمتنا المناضلة وطنيتها وحرصها الكامل على الاستقرار بما يخدم مصلحة بلادنا وبما يساهم في تطور مسارها الديمقراطي والحقوقي ويضمن كرامة المواطنات والمواطنين.
  • يشد بحرارة على أيادي الفيدراليات والفيدراليين في القطاعات الوطنية وفي الاتحادات المحلية ومختلف التنظيمات الفيدرالية، على انحيازهم الدائم إلى الشغيلة المغربية واستماتتهم في الدفاع عن مصالحها، ويدعوهم إلى الاستمرار في التعبئة في أفق المحطات النضالية المقبلة.
  • يقرر تنظيم مسيرة احتجاجية وطنية يوم الأربعاء 30 يناير 2019 بالرباط.
  • يقرر إقامة محاكمة رمزية للحوار الاجتماعي.
  • يدعو كافة القطاعات النقابية والاتحادات المحلية والفروع النقابية إلى عقد اجتماعات مشتركة تنظيمية وتعبوية واحتجاجية محلية بكافة الأقاليم والمدن أيام 11و12و13 يناير 2019، والتي ستحدد مذكرة داخلية تفاصيلها.
  • يعبر عن اعتزازه الكبير بالشجاعة التنظيمية للإخوة والأخوات في النقابة الديمقراطية للجماعات الترابية، قيادة وقواعد، على الإرادة الوحدوية التي عبروا عنها بتعزيزهم لصفوف الفيدرالية الديمقراطية للشغل في إطار النقابة الديمقراطية للجماعات المحلية، ويهنئ الأخوات والإخوة على هذا النفس الوحدوي الذي سيعزز نضالات الشغيلة الجماعية، وعلى نجاح الإضراب الوطني ليويم 26 و27 دجنبر 2018.

المكتب المركزي

أترك ردا أو تعليقا مساهمة منك في إثراء النقاش

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: