آخر المستجدات

موظفو التعليم العالي المتقاعدون بدون راتب معاش

*احمد بن الفقيه*

Construction Injuryموظفو التعليم العالي المحالون على التقاعد ابتداء من شهر غشت من صيف السنة الماضية 2015 يعيشون إلى حدود كتابة هذه السطور بدون راتب معاش ، تأخر صرف معاشهم ترتب عنه تراكم الديون عليهم لمواجهة متطلبات الحياة ، ليجدوا أنفسهم في وضعية استجداء لدى الأقارب والمعارف لتأمين ابسط ضرورات الحياة وهم في أولى أشهر فترة شيخوختهم، دون اعتبار من المصالح المسؤولة لحجم هذه المعاناة وانعكاساتها عليهم وعلى أسرهم وعلى محيطهم العائلي ، على الرغم من كون ملفاتهم الموجهة إلى الإدارة المركزية قبل مدة كافية عن تاريخ الإحالة، كانت مستوفية لكل الشروط والوثائق الإدارية المطلوبة .

بعض المصادر عزت هذا التأخير في صرف معاش المتقاعدين، لتهاون مصالح وزارة التعليم العالي في بعث ملفات المعنيين في آجال معقولة إلى مصالح الصندوق المغربي للتقاعد، من اجل معالجتها في ظروف قياسية لتمكينهم من التوصل براتب معاشهم خلال الشهر الأول الذي يلي إحالتهم على التقاعد.

الآن وبعد مرور أكثر من أربعة أشهر على عدم تسوية ملفات المعاش لمستحقيها، أصبح المتقاعدون المعنيون يجتازون وأسرهم ظروفا طافحة بالمرارة من ضنك العيش، خاصة وان البعض منهم كان ولا يزال المعيل الوحيد لأبنائه العاطلين عن العمل، مثقلين بمعاناتهم من أمراض آخر العمر من سكري وضغط دموي وأمراض القلب والروماتوكويد وغيرها من الأمراض المزمنة التي استفحلت جراء اضطرارهم إلى توقيف علاجاتهم لها في غياب أي مورد المالي.

فهلا اهتمت الجهات المعنية بمعاناة هؤلاء المتقاعدين، ممن أفنوا شبابهم في خدمة مصالح إدارات التعليم العالي، وأطلقت سراح راتب معاشهم ؟؟؟.

المرجو عند كتابة التعليق أو الرد عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص و احترام الرأي الآخر، والابتعاد عن السب و الشتائم.

أترك ردا أو تعليقا مساهمة منك في إثراء النقاش

%d مدونون معجبون بهذه: