آخر المستجدات

بالرباط، وقفة احتجاجية للتنسيق النقابي لمتدربي وخريجي مسلك الإدارة التربوية

البشير الجابري

نظم التنسيق النقابي لمتدربي وخريجي المراكز الجهوية لمهن التربية والتكوين مسلك الإدارة التربوية يوم الاثنين 14 ماي 2018 صباحا، أمام مقر وزارة التربية الوطنية بباب الرواح، وقفة احتجاجية دعا إليها منسقو المراكز الجهوية. وتأتي هذه الوقفة الاحتجاجية بعد قيام وزارة التربية الوطنية بإصدار مشروع المرسوم المتعلق بإحداث إطار متصرف تربوي، الذي سيترتب عنه الإجهاز على الأقدمية في الدرجة، ناهيك عن ضرب مبدأ الاستقرار الاجتماعي، وخلق جيل جديد من الضحايا.
تخلل هذه الوقفة رفع شعارات وكلمات لممثلي النقابات ومنسقي المراكز الجهوية تطالب الوزارة بالتراجع عن هذا المشروع، وتؤكد مطالب المتضررين منه، والمتجلية فيما يلي:

  • إنصاف ضحايا الإطار عبر التسمية في إطار متصرف تربوي من الدرجة الأولى كحد أدنى،
  • الاحتفاظ بسنوات الأقدمية،
  • إقرار تعويضات قارة عن الإطار،
  • تمكين الخريجين من دبلوم التخرج،
  • تمكين الخريجين من تعيين يضمن الاستقرار الأسري (بتعبئة 30 منصبا داخل الجهة أو خارجها،
  • إنصاف فوج السنة السابقة،
  • إقرار مبدأ التعيين والحركية بين الأسلاك التعليمية الثلاث،

وكما في جميع المحطات النضالية، كانت النقابة الوطنية للتعليم العضو في الفدرالية الديمقراطية للشغل، حاضرة في هذه الوقفة الاحتجاجية بمناضليها الذين جاؤوا من مختلف الجهات وكذا بممثلين للمكتب الوطني والمكتب الجهوي لجهة الرباط سلا القنيطرة.
ولابد هنا أن نذكر أن المكتب الوطني قام بمراسلة وزير التربية الوطنية مباشرة بعد ظهور المرسوم، يطالبه فيها بالتراجع عنه، وبفتح حوار مسؤول بخصوصه.

المرجو عند كتابة التعليق أو الرد عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص و احترام الرأي الآخر، والابتعاد عن السب و الشتائم.

أترك ردا أو تعليقا مساهمة منك في إثراء النقاش

%d مدونون معجبون بهذه: