آخر المستجدات

الأخ محمد الغوزية في ذمة الله…

المكتب الجامعي للنقابة الوطنية للتعليم بجامعة الحسن الثاني الدار البيضاء
ينعي وفاة الأخ محمد الغوزية
الذي وافاه الأجل المحتوم يوم الثلاثاء 10 ابريل 2018

أحمد بن الفقيه

بألم فادح في القلب وغصة موجعة في الحلق؛ ينعي المكتب الجامعي للنقابة الوطنية للتعليم العضو في الفيدرالية الديمقراطية للشغل بجامعة الحسن الثاني بالدار البيضاء، وفاة الأخ محمد الغوزية عضو أول لجنة المؤسسة للنقابة الوطنية للتعليم خلال مطلع التسعينات بالحي الجامعي الدار البيضاء، الذي وافاه الأجل المحتوم يوم الثلاثاء 10 أبريل 2018 بعد سنوات طوال قضاها حاملا معه مرضا عضالا أصيب به، جراء معاناة إدارية قاسية واجه فيها بصمود وثبات على المبدأ، جبروت أحد المدراء السابقين وكل ضغوطاته ومختلف تعسفاته الجائرة، رافضا بإصرار وإباء مساوماته للتخلي عن انتمائه النقابي للنقابة الوطنية للتعليم، فكان جزاؤه للانتقام منه وكسر شوكة كبريائه، تجريده من مهامه كطباخ رئيس وتحويله إلى موظف شبح دون مهام.
حرص رحمه الله مع ذلك على التواجد الدائم بالمواظبة والحضور واحترام أوقات العمل داخل المؤسسة حيث ظلت عيون الرقباء تتعقبه وتحصي أنفاسه وتكيل إليه التهم الباطلة بإيعاز من مدير المؤسسة آنذاك، ولم يتخلص من هذه المعاناة الفظيعة إلا بإعفاء الجهات الرسمية لهذا المدير نفسه إثر تورطه في فضائح فساد بالتلاعب المالي والإداري.
وفي سبيل رد الاعتبار له نظرا لمهاراته وجديته وكفاءته العالية، أسندت له من جديد مهامه السابقة في عهد مدير جديد، حيث ظل يزاولها بحنكة وكفاءة واقتدار دون أن يفلت مع ذلك من مؤامرات ودسائس أتباع المدير الأسبق وبإيعاز منه وتهديد حياته بشتى الأساليب خسة ودناءة.
إلى أن أحيل رحمه الله على التقاعد قبل سنوات قليلة فقط، حاملا معه مخلفات معاناته بأمراض ظلت تنخر جسمه إلى أن أسلم الروح إلى باريها.
وداعا اخونا محمد الغوزية وإنا لنبكيه بالدمع والألم يعتصر قلوبنا لفقدانك.
رحمك الله رحمة واسعة وأسكنك فسيح جناته، وعزاؤنا فيك واحد، وألهمنا الله وأسرتك وأبناءك الصبر والسلوان وحسن العزاء والصبر الجميل….

المرجو عند كتابة التعليق أو الرد عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص و احترام الرأي الآخر، والابتعاد عن السب و الشتائم.

أترك ردا أو تعليقا مساهمة منك في إثراء النقاش

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: