آخر المستجدات

لقاء تواصلي مع الأساتذة المتعاقدين بجهة الدار البيضاء سطات

المراسل النقابي

عقد الكاتب الجهوي للنقابة الوطنية للتعليم العضو في الفيدرالية الديمقراطية للشغل جهة الدار البيضاء-سطات الأخ سعيد مفتاحي رفقة عضوي المجلس الوطني لمنظمتنا الأخ محمد لشقر والأخ محمد ثابت يومه الأربعاء 31يناير 2018 على الساعة الثالثة بعد الزوال بالمقر الوطني للنقابة بالبيضاء لقاء تواصليا مع ممثلي التنسيقية الجهوية للأساتذة المتعاقدين (موظفو الأكاديمية) بجهة الدار البيضاء-سطات لتوحيد الرؤى والتصورات حول الملف المطلبي والبرنامج النضالي الكفيل بتحقيق المطالب العادلة والمشروعة لهذا الجيل الجديد من موظفي الوزارة المكلفة بالتربية والتكوين. في بداية هذا اللقاء التشاوري رحب الأخ سعيد مفتاحي بالأخوة أعضاء التنسيقية الجهوية للأساتذة المتعاقدين وذكر بالموقف المبدئي للنقابة الوطنية للتعليم (ف.د.ش) من التوظيف بموجب عقود الذي يأتي في سياق تفكيك منظومة الوظيفة العمومية وبالتالي التراجع عن حقوق ومكتسبات الشغيلة التعليمية وفي مقدمتها تقليص كتلة الأجور وتجميد الوظائف في القطاع العمومي وخلق الهشاشة في قطاع التربية والتكوين على غرار العديد من مؤسسات القطاع الخاص بدعوى المرونة في العمل للإجهاز على الاستقرار النفسي والاجتماعي والمهني لنساء ورجال التعليم في أفق القضاء على العمل النقابي بالقطاع باعتباره حسب ادعاء الحكومة من أكثر قطاعات الوظيفة العمومية تسييسا!!! وقد عبرت النقابة الوطنية للتعليم العضو في الفيدرالية الديمقراطية للشغل عبر بياناتها ومواقفها النضالية عن رفضها المطلق للسياسة الرجعية والتراجعية التي نهجتها الحكومة السابقة والحالية على قاعدة صياغة علاقة جديدة بين الدولة والمجتمع قوامها التراجع عن الحقوق والمكتسبات من قبيل: (التقاعد والتعاقد وإلغاء مجانية التعليم والإقطاع من أجور المضربين بدون سند قانوني…) تنفيذا لتعليمات وإملاءات صندوق النقد الدولي.
بعد نقاش مستفيض وصريح مع الإخوة ممثلي التنسيقية الجهوية تم الاتفاق على ما يلي:

  • التنسيق الدائم والمستمر بين النقابة الوطنية للتعليم (ف.د.ش) وممثلي موظفي الأكاديمية حول البرنامج النضالي والملف المطلبي وكل القضايا التي تهم هذا الجيل الجديد من الموظفين.
  • وضع مقر النقابة الوطنية للتعليم رهن إشارة التنسيقية الجهوية لتأطير اللقاءات التعبوية بتنسيق مع المكتب الجهوي.
  • التزام المكتب الجهوي للنقابة الوطنية للتعليم العضو في الفيدرالية الديمقراطية للشغل جهة الدار البيضاء-سطات بفتح نقاش صريح مع مسؤولي الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين حول ملف المتعاقدين بالجهة صونا لحقوقهم ودرءا لتكرار ما جرى من طرد تعسفي لأطر التربية والتكوين من طرف بعض الأكاديميات (الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة درعة-تافيلات نموذجا).
  • مساهمة المكتب الجهوي في تأطير الوقفة الاحتجاجية المزمع تنظيمها يوم الجمعة 02 فبراير ابتداء من الساعة العاشرة صباحا إلى غاية الساعة الحادية عشرة أمام الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة الدار البيضاء-سطات.
المرجو عند كتابة التعليق أو الرد عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص و احترام الرأي الآخر، والابتعاد عن السب و الشتائم.

أترك ردا أو تعليقا مساهمة منك في إثراء النقاش

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: