آخر المستجدات

المكتب الجهوي لجهة طنجة تطوان يحيي الأخ عبد العزيز إوي الذي قاد المنظمة بكل تفان وإخلاص، ويهنئ المناضلات والمناضلين على النجاح الكبير الذي عرفه المؤتمر

عقد المكتب الجهوي للنقابة الوطنية للشغل (ف.د.ش) لجهة طنجة – تطوان – الحسيمة اجتماعه العادي يوم 25 نونبر 2017 بمقر المنظمة بتطوان لتدارس مجموعة من القضايا أهمها:
تقييم أشغال المؤتمر الوطني الحادي عشر ببوزنيقة أيام 27 و 28 و 29 اكتوبر 2017 وتوصياته كما تم نقاش ظاهرة العنف الذي يتعرض لها نساء ورجال التعليم بالمدرسة العمومية في مختلف جهات الوطن، كما تم مناقشة الحاجيات التربوية والحقوقية للأساتذة المتعاقدين والمتعاقدات بالقطاع، وبعد نقاش مستفيض ومسؤول أصدر المكتب الجهوي بيانا للرأي العام (المرفق أسفله)

بيان المكتب الجهوي

عقد المكتب الجهوي للنقابة الوطنية للتعليم العضو في الفيدرالية الديمقراطية للشغل لجهة طنجة – تطوان- الحسيمة اجتماعا يومه السبت 25 نونبر 2017 بتطوان تمت خلاله مدارسة بعض القضايا التنظيمية والتعليمية التي تستأثر باهتمام الرأي العام التعليمي، حيث تم الوقوف على توصيات المؤتمر الوطني الحادي عشر للنقابة الوطنية للتعليم المنعقد ببوزنيقة أيام 27، 28 و29 أكتوبر2017، والذي عرف حضورا نوعيا وكميا للنقابات التعليمية الحليفة والصديقة الوطنية منها والدولية، وهيئات سياسية وحقوقية ومهنية في الجلسة الافتتاحية. وتمت بعد ذلك مناقشة النجاح الكبير الذي حققه الإضراب الوطني الذي دعا إليه التنسيق النقابي يوم 9 نونبر 2017، والقائم بين النقابة الوطنية للتعليم (FDT) والجامعة الوطنية للتعليم الجناح الديمقراطي (FNE)، كما تم الوقوف على الاعتداءات المتكررة التي تطال نساء ورجال التعليم، وعلى ملف الأساتذة المتعاقدين. وبعد نقاش جاد ومسؤول، فإن المكتب الجهوي:

  • يهنئ كل مناضلات ومناضلي النقابة الوطنية للتعليم على النجاح الكبير الذي عرفه المؤتمر الوطني الحادي عشر على كافة المستويات، ويثمن التمثيلية المشرفة والمنصفة لجهة طنجة- تطوان- الحسيمة في المكتب الوطني المنتخب.
  • يهنئ الأخ الصادق الرغيوي الكاتب العام للنقابة الوطنية للتعليم المنتخب على الثقة التي حضي بها من طرف كل أعضاء المجلس الوطني ويتمنى له ولكافة أعضاء المكتب الوطني النجاح والتوفيق ومواصلة الدفاع عن مطالب وحقوق الشغيلة التعليمية، والتصدي لكل المخططات التي تستهدف المدرسة العمومية .
  • يحيي الأخ عبدالعزيز إوي الكاتب العام السابق على روحه النضالية العالية التي تحلى بها طيلة فترة قيادته للمنظمة بكل إخلاص ونكران للذات وحرص على وحدة صفها والذي أصر على تغيير الزعامة وضخ الدماء الجديدة في التنظيم.
  • يدين بشدة الإعتداءات المتكررة التي تطال نساء ورجال التعليم، ويحمل الوزارة الوصية على القطاع مسؤولية المساس بكرامة وسلامة نساء ورجال التعليم الجسدية والنفسية.
  • يعبر عن تضامنه المطلق مع الأستاذة ضحية الاعتداء الإجرامي الخطير بالدار البيضاء، ويدعو المسؤولين عن القطاع وطنيا وجهويا ومحليا إلى اتخاذ التدابير والإجراءات اللازمة لإنصاف المتضررة ورد الاعتبار للشغيلة التعليمية.
  • يستنكر الحملة العدوانية التي تشنها بعض المنابر الإعلامية على نساء ورجال التعليم.
  • يجدد موقفه المبدئي الرافض للتوظيف بالعقدة ويطالب بإدماج كل الأساتذة المتعاقدين في الوظيفة العمومية وتمتيعهم بكل الحقوق التي يخولها لهم القانون بما فيها الحق في الإنتماء النقابي .
  • يثمن التنسيق النقابي الثنائي بين النقابة الوطنية للتعليم (FDT) والجامعة الوطنية للتعليم (FNE) ويدعو إلى توسيعه لبناء جبهة اجتماعية حقيقية.

وفي الختام يدعو كل مناضلات ومناضلي النقابة الوطنية للتعليم العاملين بجهة طنجة – تطوان – الحسيمة إلى الالتفاف حول منظمتهم العتيدة والاستعداد للتصدي لكل المحاولات الرامية إلى الإجهاز على مكتسبات الشغيلة التعليمية.

عاشت النقابة الوطنية للتعليم (FDT) المكتب الجهوي

بيان المكتب الجهوي لجهة طنجة تطوان الحسيمة

أترك ردا أو تعليقا مساهمة منك في إثراء النقاش

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: