آخر المستجدات

قضايا الشغيلة التعليمية بسطات على طاولة المديرية الإقليمية

عبد الصمد الزهيدي

عقد المكتب الإقليمي للنقابة الوطنية للتعليم العضو في الفدرالية الديمقراطية للشغل بسطات، بطلب منه،  يوم الخميس 23 نونبر 2017، لقاءا نقابيا مع السيد المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية بسطات، بمقر المديرية ابتداء من الساعة الخامسة مساء، تم فيه التداول حول مجموعة من القضايا التي تهم شغيلة القطاع بالإقليم.
استهل اللقاء بالاستنكار والشجب لظاهرة العنف بالوسط المدرسي، وما أصبح يتعرض له المدرس (ة) من أشكال التعنيف داخل المؤسسات التعليمية  أو في محيطها. وفي هذا الصدد تقدمت النقابة الوطنية للتعليم بمقترح مشروع “محاربة العنف بالوسط المدرسي” كمساهمة من شأنها  مقاربة الظاهرة ميدانيا مع تقديم بعض الحلول المناسبة لها.
حرص النقابة الوطنية للتعليم على الإسراع بتفعيل مقتضيات المذكرة 103 كمدخل أساسي لإعادة النظر في طبيعة العلاقة بين الإدارة والشركاء الاجتماعين وغاية في مأسسة حقيقة عبر تعاقدات جديدة، من شأنها تقاسم المعطيات والمشاركة الفعلية في تدبير القضايا التعليمية بالإقليم عبر آلياتي التتبع والتنسيق .
وقد تضمن اللقاء الذي دام زهاء ثلاث ساعات، العديد من القضايا التي تهم جميع الفئات المكونة للجسد التعليمي، البرامج والمناهج والعرض التربوي وكان أبرزها المطالبة ب:

  • الإسراع بالترخيص للتوقيت الشتوي واللاضوئي على غرار باقي المديريات.
  • البحث العاجل عن حلول لطعون الحركة الانتقالية والتحدير مما قد يترتب عليها من حالات اللاستقرار الأسري والنفسي..
  • الإسراع في تسويات مستحقات مجموعة من الفئات (الإدارة التربوية -هيئة التدريس -المساعدين التقنين -الطباخين…)
  • توفير الأجهزة المكتبية والتقنية والوسائل التعليمية  ومواد النظافة …اللازمة للمؤسسات التعليمية.
  • تقنين الإجراءات التدبيرية لمبادرة مليون محفظة التي شابتها ارتجالية وتأخير في عمليات التوزيع على المؤسسات.
  • البحث عن سبل سد الخصاص في الموارد البشرية من أطر إدارية وتعليمية والتأطير… مع الحرص على تزويد كافة  المؤسسات بعمال الحراسة والنظافة.
  • تبسيط المساطر المتعلقة بالترخيص للمباريات التي يتقدم لها رجال ونساء التعليم وتسهيل متابعة الدراسة الجامعية .
  • التعجيل بإسناد السكنيات الإدارية والوظيفية للمتبارين في شأنها والتي طال انتظار الحسم فيها.
  • إعادة النظر في آليات التكوين والتأطير عبر اعتماد استراتيجية إقليمية لتكوين الأساتذة المتعاقدين ميدانيا ونظريا. والإسراع بتكوين أساتذة المستوى الأول فيما استجد من برامج.
  • الدعوة إلى تفعيل أدوار هيئة التأطير والمراقبة من أجل النهوض بالتكوين المستمر التربوي  لفائدة هيئة التدريس والإداري التقني لهيئة الإدارة التربوية (المشاكل المتعلقة بنظام esis v2 …)
  • دعوة المديرية الإقليمية لعقد شراكات مع النقابة الوطنية للتعليم، تهم ذوي الاحتياجات الخاصة عبر إحداث  أقسام للتعليم المندمج.

تفاعل السيد المدير الإقليمي مع مجموعة من القضايا ذات الصبغة الاستعجالية، مع التأكيد  على الالتزام بتتبع ما تبقى من الملفات العالقة، أخذا بالأولويات ووفقا للامكانات المتاحة.
*** تفصيل اللقاء سينشر ببلاغ خاص للمكتب الإقليمي.

أترك ردا أو تعليقا مساهمة منك في إثراء النقاش

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: