آخر المستجدات

المكتب الإقليمي يسجل احتجاجه داخل الاجتماع التواصلي وينسحب تعبيرا عن سخطه للقرارات التي من شأنها أن تضعف من جودة المنتوج التربوي

بيان رقم 1

على إثر الاجتماع التواصلي الذي دعت إليه المديرية الاقليمية بجرادة مساء يوم الثلاثاء 12 شتنبر2017 والذي انصب على أهم مستجدات الدخول المدرسي 2017/2018 بما في ذلك نقص الأطر الإدارية والتربوية في المؤسسات التعليمية بالإقليم والذي كان نتيجة سياسة التدبير الأحادية للموارد البشرية على عكس الأقاليم الأخرى التي عبرت عن نقص الأطر التربوية قبل بداية الموسم الدراسي من خلال توظيف أساتذة متعاقدين على عكس إقليم جرادة الذي كان حصيصه في التعليم الابتدائي صفريا وهذا ما يدل على الخلل في تدبير الموارد البشرية. هذا الأمر رفضه المكتب الاقليمي لنقابتنا لما فيه من تهديد للاستقرار الاجتماعي والنفسي لفئة عريضة من نساء ورجال التعليم خاصة في السلك الابتدائي. وحيث سبق لهذه الفئة أن عبرت عن رغبتها في الحركة الوطنية والجهوية والمحلية. مما دفع بالمكتب الإقليمي إلى تسجيل احتجاجه داخل الاجتماع التواصلي وانسحابه معبرا عن سخطه لمثل هذه القرارات التي من شأنها أن تضعف من جودة المنتوج التربوي وتأزيم الوضع الأسري لنساء ورجال التعليم.
وبهذا تعلن النقابة الوطنية للتعليم عن:

  1. تسجيل دخول مدرسي متعثر يتجلى في
    أ – عدم تغطية الخصاص بالأطر التربوية
    ب- الأقسام المشتركة في ست مستويات بأكثر من فرعية
    ج- عدم توفير العدة التربوية الضرورية لكافة المؤسسات
    د- انعدام الأطر الإدارية (ثانوية الزرقطوني التأهيلية، ثانوية القدس التأهيلية بتويسيت نموذجا)
    ه- تلكؤ الإدارة الإقليمية في الحسم في ملفات مصيرية
  2. رفضها لكل القرارات التعسفية أحادية الجانب
  3. التضامن اللامشروط مع كافة المتضررين من كل الحركات الانتقالية والتكليفات المجحفة
  4. استعدادها لخوض كافة الأشكال النضالية

عاشت النقابة الوطنية للتعليم صوتا مدافعا عن نساء ورجال التعليم.
المكتب الاقليمي

IMG-20170915-WA0035

 

المرجو عند كتابة التعليق أو الرد عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص و احترام الرأي الآخر، والابتعاد عن السب و الشتائم.

أترك ردا أو تعليقا مساهمة منك في إثراء النقاش

%d مدونون معجبون بهذه: