آخر المستجدات

بوركت يا وزيرنا ولا فض فوك…

ذ.سميحة حماني

وأخيرا بعث فينا وزير أنيق يحب الجمال والكمال، لم ترقه اسوارنا فنصحنا بالدهان، ولم يستحسن شكلنا فأمرنا بحسن الهندام، فلا عجب ما إذا انطلق هذا الموسم تحت شعار: “عندو الزين عندو لحمام فوزارتو”، لم تكفيه روينة الحركة الانتقالية حتى دخل عالم الهندسة والديكور والموضة والأزياء ألم يكن من الأرجح التفكير في النقل والمواصلات، والماء والكهرباء.
ولكن سامح عقولنا والتي على ما أظن، لم تستطع أن تدرك بعد خيالك العلمي، فأنت تريدنا وراءك حتى نغلق آخر مدرسة عمومية.
فشلت كل الإصلاحات ولكنك قدمت قدوم المهدي المنتظر منقذ المنظومة من الهلاك ووضعت يدك على الداء.
الهنداااااام
لا أدري كيف تغافلنا عن هذا الجانب المهم في جذب المتعلمين إلى المدرسة، أو هل كان مظهرها منفر إلى هذه الدرجة؟ يسبب النفور والهدر المدرسي، يحول دون تركيز التلاميذ داخل الفصل. فما أعظمك يا وزيرنا! وحتى يكتمل هذا السرور فلا حبذا ارتدى الأستاذ زي البهلوان، والمدير باطمان، والمفتش كونان، والمديرة الإقليمية زي الفرسان ،ومدير الأكاديمية سوبرمان، واختر لنفسك مايناسبك وقبة البرلمان .وإلى ذلك الأوان لكم مني سلامان وتحية من قلب الميدان.

3939324

أترك ردا أو تعليقا مساهمة منك في إثراء النقاش

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: