آخر المستجدات

المكتب الإقليمي بتنغير يدعو إلى المشاركة المكثفة في الوقفة الاحتجاجية أمام المديرية الإقليمية

بيــــــــــان

بعد الاطلاع على نتائج الحركتين الوطنية والجهوية الخاصة بهيئة التدريس والمخيبة لآمال العديد من نساء ورجال التعليم وبعد تلقي سيل من الشكايات وتعابير الرفض من مجموعة من المتضررين عبروا من خلالها عن امتعاضهم للتدبير الانفرادي للوزارة وعن قرار إقصاءهم من التباري رفقة المنتقلين وطنيا وجهويا في حركة واحدة كما أشار إلى ذلك السيد الوزير في قبة البرلمان اجتمع المكتب الإقليمي للنقابة الوطنية للتعليم بإقليم تنغير وعبر عن رفضه للطريقة التي دبرت بها الوزارة الحركة الانتقالية والتي تمس في العمق مبدأ الإنصاف وتكافؤ الفرص ضاربة في العمق كل معايير الاستحقاق.
لهذا فإن المكتب الإقليمي للنقابة الوطنية للتعليم بتنغير العضو في الفدرالية الديمقراطية للشغل يعبر عن مايلي:

  • رفضه للنتائج المستفزة والبلاغ الذي تحاول الوزارة من خلاله إخفاء الحقائق.
  • إدانته للإقصاء والتدبير الانفرادي والعبث بمشاعر الشغيلة التعليمية.
  • تحميله المسؤولية كاملة للوزارة فيما ستؤول إليه الأوضاع النفسية والاجتماعية للشغيلة التعليمية.
  • مطالبته للوزارة بإلغاء النتائج وإعادة الحركة بطريقة عادلة تضمن التكافؤ للجميع وتطبيق المذكرة الخاصة بالبنية التربوية قصد خلق مناصب تستوعب جميع الطلبات.
  • تأكيده على المشاركة المكثفة في الوقفة الاحتجاجية التي دعا إليها المتضررون يوم الإثنين على الساعة 16:00 أمام المديرية الإقليمية بتنغير.

وأمام هذا الوضع الكارثي فإننا ندعو جميع نساء رجال التعليم للاحتجاج والتصدي لهذا القرار الجائر وندعو جميع الإطارات النقابية للوحدة ورص الصفوف وتأطير المتضررين وتسطير برنامج نضالي تنخرط فيه جميع المكونات وما ضاع حق وراءه طالب.

عاشت النقابة الوطنية للتعليم. عاشت الفيدرالية الديموقراطية للشغل

المكتب الإقليمي تنغير

wp-1499632519937.

أترك ردا أو تعليقا مساهمة منك في إثراء النقاش

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: