نداء إلى كل التنظيمات الفيدرالية وإلى كافة الفيدراليات والفيدراليين وإلى عموم المأجورين المشاركـــــة المكثفة في المسيرة الوطنيـــــة التـــــي سيتـــــم تنظيمهــا يــــوم الأحد 10 دجنبـــر 2017 بالربــــاط ابتداء من الساعة العاشرة صباحـــــا، احتجاجا على قرار الرئيس الأمريكي الأخرق، ودعما للشعب الفلسطيني في محنته.

آخر المستجدات

يوسف إيدي كاتبا عاما للنقابة الديمقراطية للعدل (ف.د.ش)

السعيد العطشان – مراكش

في جو نضالي حماسي تخللته شعارات حماسية تدعو للوحدة والتضامن في ظل الفدرالية الديمقراطية للشغل، أنهى مؤتمرات ومؤتمرو النقابة said alatchaneالديمقراطية للعدل العضو في الفدرالية الديمقراطية للشغل تمرينهم الديمقراطي الرابع مساء يوم أمس الأحد 28 فبراير 2016 بانتخاب يوسف إيدي كاتبا عاما ومكتب وطني مكون من 19 عضوا وعضوة يضاف إليهم عضوان بالصفة ومجلس وطني مكون من 151 عضوا وعضوة يمثلون مختلف جهات وأقاليم المغرب طبقا للقانونين الأساسي والداخلي للمنظمة.

     ويأتي هذا التمرين الديمقراطي الذي انخرط فيه مناضلات ومناضلي النقابة بكل حماس ومسؤولية استمرارا لتمارين ديمقراطية خاضتها النقابات القطاعية الأعضاء في الفدرالية الديمقراطية للشغل انطلاقا من المؤتمر الوطني العاشر للنقابة الوطنية للتعليم خلال شهر فبراير 2012 والذي حمل شعار: “معا أقوياء من أجل الدفاع عن المدرسة العمومية ، الشغيلة التعليمية ، الحريات و الحقوق النقابية والديمقراطية” مرورا بالمؤتمر الوطني الرابع للفدرالية الديمقراطية للشغل خلال شهر غشت 2014 والذي حمل شعار: “نحو تعاقدات جديدة وفاء لمبادئ المشروع الفدرالي”، وصولا إلى المؤتمر الرابع للنقابة الديمقراطية للعدل الذي حمل شعار: “نعم نستطيع”.

     وفي تصريح لعبد الصادق السعيدي الكاتب العام السابق للنقابة فإن: هذا المؤتمر يعتبر محطة أساسية في المسار التنظيمي والنضالي لشغيلة العدل وحدثا اجتماعيا لكل مكونات النسيج المهني والمجتمعي لبلادنا، وأضاف السعيدي، أن المؤتمر مر في أجواء إيجابية حماسية وديمقراطية سادها النقاش البناء والمسؤول والحوار الجاد في إطار احترام القانون، حيث ناقش المؤتمرون ال 500 أوراق المؤتمر وانتخبوا أعضاء المجلس الوطني ال 151، كما انتخبوا المكتب الوطني بكاتبه العام في لائحة وحيدة بالإجماع.

     وقد أكد عبد الصادق السعيدي أن المؤتمرات والمؤتمرين راعوا مبدأي التجديد والتشبيب حيث تم تجديد حوالي نصف القيادة المسيرة للنقابة، مؤكدا دائما أن القيادة المنتهية ولايتها قدمت كامل الدعم والمساندة للقيادة الجديدة.

     وجاءت لائحة أعضاء المكتب الوطني على الشكل التالي:

يوسف إيدي كاتبا عاما

فخرالدين بنحدو نائبا أول

رضوان العناز نائبا ثانيا

أمينة حروف أمينة المال

فيما بقية الأعضاء هم:

امبارك الأصم، الطيب أوبلا، رضوان العيروكي، مصطفى سانديا، عبد العالي الراشدي، الحاج اليوسفي الفيلالي، فؤاد بنعاشور، فاطمة مجدوب، نعيمة اخريش، عبد الصمد القرشي، يوسف الحمومي، زكرياء الحقاوي، إبراهيم فاسكا، سعيد عياد وعبد الرحمان سحمودي.

     واختتم المؤتمر الوطني الرابع ليلة أمس الأحد في جو حماسي، ودعا الجميع إلى مزيد من الوحدة والتضامن في ظل الفدرالية الديمقراطية للشغل وبين إخوتهم وإخوانهم مناضلات ومناضلي النقابات القطاعية الأعضاء في الفدرالية الديمقراطية للشغل، ودعوا إلى مزيد من النضال من أجل الوقوف في وجه قرارات الحكومة اللاشعبية التي تضرب في العمق كل المكتسبات التي حققتها الطبقة العاملة المغربية بوحدتها وتضامنها.

المرجو عند كتابة التعليق أو الرد عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص و احترام الرأي الآخر، والابتعاد عن السب و الشتائم.

أترك ردا أو تعليقا مساهمة منك في إثراء النقاش

%d مدونون معجبون بهذه: