آخر المستجدات

فيدراليو وفيدراليات سوس ماسة يحتفلون بعيدهم الأممي

المراسل النقابي

انطلقت اليوم فعاليات الاحتفال بالعيد الأممي للعمال فاتح ماي على الساعة العاشرة صباحا حيث حضر الاحتفال حشد جماهري مهم من مختلف القطاعات المنتمية للاتحاد المحلي للفيديرالية الديموقراطية للشغل وهي: قطاع التعليم، الصحة، العدل، البريد، مهنيو سيارات الأجرة، الجماعات الترابية، الصناعة التقليدية والفلاحة. واستهل المناضلون الاحتفال بترديد شعارات حماسية تعبر عن معاناتهم، ومطالبهم وانتظاراتهم للحكومة الجديدة التي تتشكل في ظل ظروف اقتصادية، واجتماعية، وسياسية تميزت بالإجهاز الممنهج على حقوق الطبقات الشعبية وضرب مكتسباتها الحقوقية والاجتماعية وعرفت التظاهرة ترديد النشيد الفيدرالي، تلاه مهرجان خطابي تناول فيه المسؤولون الإقليميون والجهويون الكلمة للتذكير بأهمية هذا اليوم وأهمية الاتحاد والتكتل من أجل الدفاع عن الحقوق ومقاومة التراجعات وتحصين المكتسبات كما لفتت الانتباه للظرف الخاص الذي يأتي فيه الاحتفال هذه السنة بعد تجربة حكومية فاشلة على المستوى الإجتماعي الذي عرف أسوأ فتراته في ظلها، خاصة بعد تجميد الحوار الاجتماعي والتنصل لمختلف الإتفاقات والانفراد بالقرارات اللاشعبية وفق مقاربة سلطوية تميزت بمعاداة وتبخيس العمل النقابي.
وذكر المتذخلون بمختلف المطالب المشروعة لجميع الفئات والقطاعات المشاركة مع لفت الانتباه إلى مايمكن أن يسببه هذا الوضع الهش من تهديد على السلم الاجتماعي الذي سعت النقابات جاهدة إلى الحفاظ عليه وما مرحلة الربيع العربي التي اجتازها المغرب بأمان إلا خير دليل على ذلك. واختتم المسؤولون النقابيون تدخلهم بالاعتراف بأهمية دور العمال والموظفين في بناء المجتمع والمساهمة في تنميته الاقتصادية والدفاع عن وحدته الترابية نائين بأنفسهم عن كل المغالطات والمساومات التي تستهدفهم عامة والعمل النقابي خاصة وفي الأخير جابت مسيرة شوارع المدينة مرددة شعارات حماسية.
وعموما عرفت التظاهرة نجاحا كبيرا باعثة بذلك الأمل في إحياء العمل النقابي.

أترك ردا أو تعليقا مساهمة منك في إثراء النقاش

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: