آخر المستجدات

الأساتذة المتدربون المرسبون يحتجون أمام ولاية جهة الرباط-سلا-القنيطرة مدعومين بالنقابات والمبادرة المدنية

تقرير : هيشام المصباحي

استمرارا لمسلسل نضالي قوي وطويل النفس، نظمت التنسيقية الوطنية للأساتذة المتدربين وقفة احتجاجية أمام ولاية جهة الرباط-سلا-القنيطرة يوم الخميس 16 مارس 2017 ابتداء من الساعة الرابعة والنصف بعد الزوال مدعومة بالنقابات الأكثر تمثيلية: النقابة الوطنية للتعليم (ف.د.ش)، النقابة الوطنية للتعليم (ك.د.ش)، الجامعة الحرة للتعليم (إ.ع.ش.م)، الجامعة الوطنية للتعليم (FNE)، والجامعة الوطنية للتعليم (UMT)، والجامعة الوطنية لموظفي التعليم (UNTM) وتمثيلية المبادرة المدنية باعتبارها أطرافا موقعة على محضري 13 و21 أبريل 2016 لحل ملف عمر قرابة موسم دراسي كامل.

الوقفة الاحتجاجية حضرها عن النقابة الوطنية للتعليم (ف.د.ش) الأخ عبد العزيز إوي الكاتب العام بالإضافة إلى الكاتب الجهوي لجهة الرباط سلا القنيطرة والكتاب الإقليميون للرباط، تمارة وسلا كما حضرها بعض الإخوة أعضاء هذه المكاتب. وكانت الشعارات قوية ومعبرة صدحت بها حناجر المحتجين أمام مقر الولاية للتنديد بخرق بنود المحضرين بالإضافة إلى استنكار الإجهاض الذي تعرضت له إحدى الأستاذات المتدربات في وقفة احتجاجية سابقة نظمت أمام مركز التقويم والامتحانات بالرباط بسبب تدخل وحشي ولا إنساني من طرف عناصر القوات العمومية التي هبت لتفريق المحتجين الذين التزموا بسلمية نضالاتهم. جدير بالذكر أن أستاذة مرسبة أخرى أجهض جنينها جراء أزمة عصبية ونفسية عاشتها هذه الأخيرة نتيجة التذمر والظروف العصيبة التي تعيشها وزملاؤها حيث لازالوا مقيمين بمقرات النقابات بالرباط لمدة فاقت الشهرين لحد الساعة.
ثم تداول ممثلو النقابات الحاضرة للوقفة الكلمة تعبيرا عن تضامنهم ومؤازرتهم لملف هذه الفئة المستهدفة من طرف الوزارة، فجاءت كلمة الأخ الكاتب العام للنقابة الوطنية للتعليم فدش ليؤكد من خلالها على مظلومية هؤلاء المرسبين واستهدافهم المقصود والمفتعل بالإضافة إلى كون هذه الترسيبات تشكل خرقا واضحا وبينا لمحضرين التزمت النقابة بالتوقيع عليهما كطرف ملتزم وستبقى كذلك إلى حين إنصافهم، ثم استغرب من خلق الوزارة والحكومة لمشاكل وأزمات، الدولة في غنى عنها في وقت كان عليهما الانكباب على أوراش الإصلاح الأساسية. ودعا في الأخير الأساتذة المرسبين إلى عدم الوهن والضعف والاستمرار في النضال وأكد على دعم النقابة لهذا الملف حتى يجد طريقه للحل عاجلا وليس آجلا.
تجدر الإشارة إلى أن تنسيقية الأساتذة المتدربين و”المرسبين” ستواصل نضالاتها وذلك بتنظيم وقفة احتجاجية أخرى يوم الأحد 18 مارس 2017 بساحة مارشال بالدار البيضاء ابتداء من الساعة الثانية بعد الزوال والدعوة مفتوحة لجميع الإطارات النقابية وممثلي المبادرة المدنية للدعم اللامشروط حتى الالتزام بالتطبيق الحرفي والكامل لبنود المحضرين الموقعين سنة 2016.

أترك ردا أو تعليقا مساهمة منك في إثراء النقاش

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: