آخر المستجدات

مسلك الإدارة التربوية وسؤال مابعد لقاء الفدرالية الديمقراطية للشغل؟

عبد الرحمان بلعلا

تنفيذا للبرنامج النضالي الذي سطره التنسيق النقابي لأطر مسلك الادارة التربوية، بمقر الفدرالية الديمقراطية للشغل، في لقاء 14 يناير 2017، جال مناضلو المسلك شوارع العاصمة الإدارية الرابطة بين وزارة التربية الوطنية، مكان الوقفة الاحتجاجية التي انطلقت منذ الساعة العاشرة صباحا و البرلمان، رافعين شعارات دافعوا من خلالها على مطالبهم العادلة والمشروعة، والمتمثلة أساسا في تسمية جميع خريجي المسلك في إطار متصرف، وتمكينهم من دبلوم عِوَض الشهادة المعمول بها حاليا، بالإضافة الى توسيع وعاء المهام المخصصة لهم لتشمل مناصب المسؤوليات بالإدارات الإقليمية والجهوية والمصالح المركزية…وقد انتهت المعركة بباب البرلمان، حيث تناوب ممثلو النقابات التعليمية الأكثر تمثيلية بإلقاء كلماتهم تباعا، والتي توحدت جميعها على تحميلهم مسؤولية الاحتقان الحالي للوزارة الوصية وعلى دعمهم المطلق واللامشروط للمعارك النضالية التي سيقترحها التنسيق النقابي الخاص بهذه الفئة التي يجب أن تكون تصعيدية تليق بمشروعية ملفهم المطلبي. وقد تميزت هذه المحطة النضالية بحضور تمثيلية مهمة لأغلبية المراكز الجهوية لمهن التربية والتكوين، كما سجلت وقوع حادثة سير للحافلة التي كانت تقل مجموعة كبيرة من أُطر المسلك بمراكش والتي أدت الى تعرض بعضهم لإصابات وكسور وصلت إحداها الى درجة الخطورة. وقد انتهت المسيرة في الوقت المحدد لها، لينتقل ممثلو التنسيق النقابي الى مقر الاتحاد المغربي للشغل، حيث تداول المجتمعون بحضور بعض أعضاء المكاتب الوطنية النقابية حول مجموعة من النقط أهمها تكليف لجنة الإعلام والتواصل بإصدار بلاغ خاص بالحدث، وتقديم الملف المطلبي لجميع ممثلي النقابات الست للاطلاع عليه وتوقيعه من أجل تقديمه للوزارة والدفاع عن تفعيله، كما تم اقتراح العودة للقواعد في المراكز من أجل تجميع الاقتراحات النضالية المستقبلية، وتحديد موعد اللقاء المقبل في الأحد 19 مارس من أجل تسطير البرنامج النضالي لما تبقى من الموسم الحالي والذي ينذر في طياته على التصعيد الذي قد تتحقق بواسطته مطالب مسلك بدون هوية ولا مخرجات.

أترك ردا أو تعليقا مساهمة منك في إثراء النقاش

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: