نداء إلى كل التنظيمات الفيدرالية وإلى كافة الفيدراليات والفيدراليين وإلى عموم المأجورين المشاركـــــة المكثفة في المسيرة الوطنيـــــة التـــــي سيتـــــم تنظيمهــا يــــوم الأحد 10 دجنبـــر 2017 بالربــــاط ابتداء من الساعة العاشرة صباحـــــا، احتجاجا على قرار الرئيس الأمريكي الأخرق، ودعما للشعب الفلسطيني في محنته.

آخر المستجدات

بيان المكتب الجامعي لجامعة الحسن الثاني بالدارالبيضاء

   النقابة الوطنية للتعليم (ف د ش)          

             المكتب الجامعي

   جامعة الحسن الثاني بالدارالبيضاء

بيان المكتب الجامعي

يدعو إلى مراجعة مشروع نظام التكوين المستمر في جزئياته وتفاصيله وإشراك نقابتنا في معالجة ثغراته

رفض أي مخطط ترومه الجامعة يتعلق بشؤون الموظفين دون إشراك تنظيماتهم النقابية الجادة

     إن المكتب الجامعي للنقابة الوطنية للتعليم (ف د ش) العضو في الفيدرالية الديمقراطية للشغل بجامعة الحسن الثاني الدار البيضاء، وهو يتابع الأصداء الايجابية في أوساط موظفي التعليم العالي التي خلفتها نتائج اللقاء المثمر، الذي تم بين وفد نقابي برئاسة الأخ الكاتب العام لنقابتنا وأعضاء من مجلسها الوطني بقطاع التعليم العالي من جهة، والسيد وزير التعليم العالي والسيدة مديرة الموارد البشرية والسيد رئيس قسم الموظفين من جهة أخرى حول نقط الملف المطلبي الوطني للموظفين.

      والذي من بين أبرز نقطه؛ مشكل غياب أي نظام منصف وشفاف لتوزيع مداخيل التكوين المستمر المؤدى عنه بين المتدخلين ومكونات الجامعة ، وكذلك غياب معايير موضوعية وعادلة في توزيع التعويضات المادية على الموظفين مما يجعلها مرهونة بالتقديرات المزاجية بالجامعات والمؤسسات التابعة لها وبالأحياء الجامعية.

     حيث سجلنا بارتياح تفهم السيد الوزير لموضوعية مطالبنا وتجاوبه معها، من خلال ما عبر عنه من استعداد لإيجاد حلول للنقط المطلبية التي طرحت للنقاش أثناء هذا اللقاء .

      لنفاجأ في المكتب الجامعي للنقابة الوطنية للتعليم(ف د ش) بجامعة الحسن الثاني الدار البيضاء، بإقدام اللجنة الأكاديمية المنبثقة عن مجلس الجامعة ، على وضع وصياغة مشروع للتكوين المستمر المؤدى عنه ، تعتزم عرضه على مجلس الجامعة للمصادقة عليه منتصف الشهر الحالي .  دون الأخذ برأي وملاحظات وتحفظات نقابتنا من خلال ما عبرت عنه في تدخلها أختنا ممثلة الموظفين بمجلس إحدى مؤسسات الجامعة وعضوة المكتب الجامعي والمكتب الجهوي للنقابة الوطنية للتعليم (ف د ش) لجهة الدار البيضاء – سطات أثناء مناقشته في اليوم التشاوري / الدراسي بتاريخ 14 يناير 2016 الذي نظمته رئاسة الجامعة.

      مما يتنافى مع ما عبر عنه السيد رئيس الجامعة في لقاء سابق معه ، من حرصه على التواصل والتشاور مع التنظيمات النقابية الأكثر تمثيلية باعتبارها شريك للإدارة ، من اجل الاطلاع على رأيها والتعرف على موقفها في ما ترسمه الجامعة من تصورات وأهداف لها انعكاسات مباشرة على الموظفين الإداريين والتقنيين.

       وبناء عليه؛ إن المكتب الجامعي للنقابة الوطنية للتعليم(ف د ش) بجامعة الحسن الثاني الدار البيضاء، إذ يحرص على فضيلة الحوار في بسط وجهة نظره والإفصاح عن موقفه ، للتوصل إلى أفضل الصيغ  من اجل الاستجابة طموحات وتطلعات الموظفين الإداريين والتقنيين في الاستفادة لتحسين أوضاعهم المادية والاجتماعية والمهنية ، من ثمرات مجهود مساهمتهم في إنجاح أي مشروع تسعى الجامعة من خلاله تنمية مواردها المالية  وتطوير محيطها السوسيواقتصادي الجهوي أو الوطني ، باعتبارهم مكون أساسي في المنظومة الجامعية لا يمكن القفز عليه أو تجاهله ، وفي هذا السياق يعلن:

ــ دعوته  إلى مراجعة مشروع نظام التكوين المستمر في جزئياته وتفاصيله وإشراك نقابتنا في معالجة ثغراته .

ــ رفضه لأي مخطط ترومه الجامعة  دون إشراك التنظيمات النقابية للموظفين وتسعى إلى محاولة إقصائهم  وتجاهل دورهم أو تقزيمه.

ــ يؤكد تشبثه باعتماد أفضل نموذج لأي نظام داخلي للتكوين المستمر المؤدى عنه ، معمول به بأي مؤسسة من مؤسسات الجامعة في توزيع المداخيل وفق نسب منصفة بين كل الأطراف ومختلف المكونات المنتسبة لها.

ــ يعبر عن استعداده لسلك كل الخطوات النضالية المشروعة من اجل حمل الجهات المعنية للجلوس إلى طاولة المفاوضات للتوصل لنتائج مرضية تأخذ بعين الاعتبار وضعية ومصالح الموظفين.

      يدعو كافة الموظفات والموظفين إلى رص صفوفهم لمواجهة كل الاحتمالات الممكنة والاستعداد لخوض كل الأشكال النضالية المشروعة لحماية مكتسباتهم وصيانتها .

المكتب الجامعي

 الدار البيضاء في: 05/02/2016

المرجو عند كتابة التعليق أو الرد عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص و احترام الرأي الآخر، والابتعاد عن السب و الشتائم.

أترك ردا أو تعليقا مساهمة منك في إثراء النقاش

%d مدونون معجبون بهذه: