آخر المستجدات

بلاغ المكتب الوطني للنقابة الوطنية للتعليم(ف د ش) 16 يونيه 2015

في بلاغ المكتب الوطني للنقابة الوطنية للتعليم(ف د ش):

تسريب الامتحانات وفاجعة واد الشراط والهجوم الممنهج على النقابة وعلى المكتسبات وتهنئة الشغيلة التعليمية بالنتائج المحصلة في الانتخابات المهنية..

عقد المكتب الوطني للنقابة الوطنية للتعليم العضو في الفيدرالية الديموقراطية للشغل اجتماعا بالمقر المركزي يوم الثلاثاء 16 يونيه 2015. وقف في بدايته عند المستجدات على المستوى الوطني وفي مقدمتها فضيحة تسريب امتحان مادة الرياضيات الخاص بالسنة الثانية من الباكالوريا وما ترتب عنها من احتقان وسط المترشحات والمترشحين وعائلاتهم خلال أيام الامتحانات جراء المس بمبدأ تكافؤ الفرص والمس بمصداقية الشهادة و سمعة الوطن، في هذا الإطار فإن المكتب الوطني إذ يؤكد على أهمية إعادة امتحان المادة المسربة، فإنه يطالب بالتحقيق النزيه في هذه القضية لتحديد المسؤوليات ومتابعة المتورطين ويدين في نفس الوقت المحاولات الاستباقية اليائسة لتحميل الأستاذ هذا التسريب والمس من سمعته.

ووقف المكتب الوطني عند فاجعة واد الشراط والتي ذهب ضحيتها مجموعة من الأطفال نتيجة عدم تحمل الحكومة والمؤسسات المنتخبة لمسؤولياتها في توفير شواطئ نظيفة ومحمية كفضاءات للاستراحة والاستجمام…

وتدارس المكتب الوطني التصريحات الأخيرة لرئيس الحكومة التي استهدف فيها مجانية التعليم وعطلة نهاية السنة وفي هذا الصدد يدين المكتب الوطني هذه التصريحات والتلميحات التي لا تخرج عن استمرار تبخيس العمل السياسي واستهداف الحق في مجانية التعليم ومكاسب الشغيلة التعليمية.

وانتقل المكتب الوطني بعد ذلك لتقييم أولي لانتخابات اللجان الثنائية المتساوية الأعضاء التي تم إجراؤها يوم 3 يونيه 2015 وخاضتها مناضلات ومناضلو النقابة الوطنية للتعليم(ف د ش) بكل وعي ومسؤولية في ظل مؤامرة دشنها منشقون ودعمها رئيس الحكومة وتورطت فيها جهات أخرى بما فيها النقابية للآسف من خلال توفير مقرات والمساهمة في حملات التشويش واستهداف الأخ الكاتب العام، والمكتب الوطني الذي ظل متماسكا طيلة المعركة بالرغم من كل المؤامرات، إذ يحيي عاليا جميع المسؤولات والمسؤولين وكافة نساء ورجال التعليم على الصمود والمواجهة كما يهنئهم على النتائج الإيجابية المحصل عليها و في مقدمتها إنهاء حالة الانشقاق والازدواجية، يدعو جميع المسؤولات والمسؤولين إلى إنجاح الاجتماعات التي ستعقد تحت إشراف المكتب الوطني من أجل القيام بتقييم معمق للمعركة ولنتائجها على مستوى الجهات والأقاليم والجامعات بغية استخلاص الدروس ومواصلة بناء نقابة المستقبل في أفق عقد المجلس الوطني للنقابة .

وتطرق اجتماع المكتب الوطني في الأخير إلى آفاق العمل المستقبلي بما في ذلك التنسيق النقابي ووضعية الاعمال الاجتماعية في العديد من الأقاليم ونتائج المؤتمرالعام19 لاتحاد المعلمين العرب بسوريا..

المكتب الوطني

الدار البيضاء في : 16 يونيو 2015


المرجو عند كتابة التعليق أو الرد عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص و احترام الرأي الآخر، والابتعاد عن السب و الشتائم.

%d مدونون معجبون بهذه: