آخر المستجدات

ثلاث اعتصامات ليلية… وتجاهل تام من المديرية الاقليمية للتربية الوطنية بخنيفرة

محمد الزلماطي

ثلاث اعتصامات ليلية متتالية خاضها التنسيق النقابي الرباعي بإقليم خنيفرة، ثلاث اعتصامات خاضتها كل من النقابة الوطنية للتعليم (ف.د.ش) والجامعة الوطنية للتعليم (التوجه الديمقراطي) والجامعة الوطنية للتعليم (ا.م.ش) والجامعة الحرة للتعليم (ا.ع.ش.م)، ثلاث اعتصامات أيام الأربعاء والخميس والجمعة 19، 20 و21 أكتوبر 2016 أمام مدخل المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بخنيفرة، وهي اعتصامات كانت مخصصة للمسؤولين النقابيين في الهيئات المذكورة غير أن العديد من رجال التعليم الغيورين على القطاع والذين يعون خطورة ما يدبر له أبوا إلا أن يحضورا لمؤازرتهم والوقوف إلى جانبهم دفاعا عن المدرسة العمومية وما تتعرض له من استنزاف وتخريب، وتنديدا بالتدبير اللامسؤول للقطاع بالإقليم.
وقد جاءت هذه الاعتصامات الليلية الثلاث بعد البيان الثالث الذي أصدره التنسيق النقابي، والذي عدد فيه المشاكل والمعيقات والخروقات التي شكلت نقطا سوداء في الدخول المدرسي الحالي، وبعد العديد من المحطات النضالية السابقة، والتي لم يتجاوب معها المسؤول الأول في المديرية الإقليمية مفضلا صم آذانه عن الرسائل المليئة بالدلالات التي ترسلها له النقابات الأربع من خلال أشكال احتجاجية حضارية.
وفي نهاية اعتصام اليوم الثالث والأخير، ألقيت كلمة باسم التنسيق الرباعي، حيت صمود نساء ورجال التعليم الماسكين بجمرة النضال والمخلصين للعمل النقابي النظيف والمسؤول، ووعدت بالاستمرار على درب النضال وتسطير محطة نضالية أخرى قريبا.

المرجو عند كتابة التعليق أو الرد عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص و احترام الرأي الآخر، والابتعاد عن السب و الشتائم.

أترك ردا أو تعليقا مساهمة منك في إثراء النقاش

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

%d مدونون معجبون بهذه: